منتدى برنامج لما يعجز البشر اذاعة صوت الامل الدولية

لأن الرب مسحنى لأبشر المساكين أرسلنى لأعصب منكسرى القلب. أشعياء1:61
 
 الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 الكتاب العظيم الجزء الأول

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
مجدى
مدير المنتدى
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 1515
العمر : 41
الموقع : www.magdy8888.ahlamontada.net
تاريخ التسجيل : 19/09/2008

مُساهمةموضوع: الكتاب العظيم الجزء الأول   الخميس يناير 22, 2009 9:00 am

الكتاب العظيم الجزء الأول
هناك مقولة خاطئة تقول أن الإنسان يصنع التاريخ، في الحقيقة الله هو الذي يصنع التاريخ وليس الإنسان، وأحداث التاريخ مسجلة مقدما في الكتاب المقدس قبل إتمامها – فالله هو المسيطر على الأحداث وهو الممسك بزمام الأمور، ليتمم ما قصده من البدء، ولا يوجد في قاموس الله شئ عارض أو صدفة "اذكروا الأوليات منذ القديم، لأني أنا الله وليس آخر . الإله وليس مثلي، مخبر منذ البدء بالأخير، ومنذ القديم بما لم يُفعل، قائلا رأيي يقوم وأفعل كل مسرتي" (إشعياء 46: 10،9) .
في هذا الكتاب العظيم نرى أحداث الماضي والحاضر والمستقبل، نرى تاريخ الإنسان من آدم إلى يومنا الحاضر، تاريخ العالم، تاريخ الحضارات، كما نرى نهاية العالم، ومصير البشرية .
حدد دانيال النبي عدد الامبراطويات العالمية بأربعة فقط هى : بابل، والفرس،واليونان، والرومان – وكل محاولة جرت لإنشاء امبراطورية خامسة باءت بالفشل، والتاريخ يحدثنا عن بعض الأباطرة الذين حاولوا أن يسيطروا على العالم مثل شارلمان ونابليون وهتلر الذي قال في إحدى خطبه أنه سيسيطر على العالم ويؤسس امبراطورية تدوم ألف سنة . في الواقع الذي سيحكم العالم مستقبلا هو الرب يسوع المسيح بعد أن يدين الشعوب الأشرار . عندئذ يؤسس عالما جديدا يقوم على الحب والسلام، وليس بقوة السيف والسلاح – هذه هي الامبراطورية الخامسة .
يخبرنا هذا الكتاب العظيم مقدما عن الكوارث الكونية، والأحداث المتنوعة التي سيمر بها العالم مثل الزلازل والحروب والأوبئة والمجاعات، والاضطرابات العامة التي ستعم العالم في يوم قادم " (متى24: 7)، كما يخبرنا الكتاب أيضا عن هزة أرضية مريعة، زلزال عظيم لم يحدث نظيره منذ ابتداء العالم وسيحصد ثلث سكان العالم " (رؤيا ص 16،8)
يحدثنا سفر التكوين أن الأرض كانت مغمورة مرة بالمياه (تكوين1: 9 )، ومرة أخرى التاريخ يعيد نفسه، فبسبب الارتفاع المتزايد في درجات الحرارة يرتفع منسوب المياه في البحار والمحيطات، ولقد ارتفع فعلا منسوب البحر المتوسط من 30- 40 سنتيمتر، وهذا سيؤدي إلى غرق ربع الدلتا، فشاطئ الإسكندرية يهبط بمعدل 2 ملليمتر سنويا، وستظل المشكلة تتزايد إلى أن تغطي المياه مساحات شاسعة من الأراضي إلى أن تغوص الأرض في أعماق المياه مرة أخري، ستغطيها اللجج وترجفها العواصف العاتية، ولعل التكرار المستمر لموجات التسونامي العالية مشهد تمهيدي يؤول في النهاية إلى ما لا يخطر على بال "وتكون علامات في الشمس والقمر والنجوم، وعلى الأرض كرب أمم بحيرة . البحر والأمواج تضج، والناس يُغشى عليهم من خوف وانتظار ما يأتي على المسكونة، لأن قوات السماوات تتزعزع، وحينئذ يبصرون ابن الإنسان آتيا في سحابة بقوة ومجد كثير" (لوقا21: 25-27) – أما الكارثة الكونية الختامية المرعبة فهى الحريق العظيم الذي يشمل الكرة الأرضية كلها – نقرأ في التاريخ عن ألبرت أينشتاين وانقسام الذرة والذي جاء بتفجير نووي في أوائل القرن الماضي، وينتج عن هذا التفتيت طاقة رهيبة وحرارة هائلة يمكنها أن تحرق قارة بأكملها، لكن قبل 2000 سنة أشار إلى ذلك الرسول بطرس صياد السمك "ولكن سيأتي كلص في الليل يوم الرب، الذي فيه تزول السماوات بضجيج، وتنحل العناصر محترقة، وتحترق الأرض والمصنوعات التي فيها" (2بطرس3: 10) .
كشف هذا الكتاب العظيم عن شر الإنسان المتمثل في المطامع وحب الامتلاك والسيطرة والتعدي على حقوق الضعفاء . تقول الإحصائيات أن أكثر من 250 حربا وصداما مسلحا وقعت خلال القرن المضي راح ضحيتها أكثر من 170 مليون قتيل، وتقول التقارير أن ثلث سكان العالم مات مقتولا – قال العالم ألبرت أينشتاين أن ثلث سكان العالم سيموت بالإشعاع الذري، وكان الكتاب المقدس قد سبق وذكر هذه النسبة عندما تُبوِّق ملائكة القضاء وتبدأ في تنفيذ مجموعة من الغضب الإلهى، والنتيجة أن ثلث الأشجار سيحترق بالنار، ويتحول ثلث البحر إلى دم، وتموت ثلث الخلائق البحرية، وتغرق ثلث السفن، وتتسمم ثلث الأنهار وتصير المياه إفسنتينا، ثم أن واحدا من الملائكة ضرب ثلث الشمس وثلث القمر وثلث النجوم، ومن نتائج هذه الضربة حدوث اضطراب كوني يتبعه اضطراب الناس الساكنين على الأرض . (رؤيا ص8) .
مشكلة المجاعات التي تهدد سكان العالم، قالت منظمة الأغذية والزراعة " الفاو" أنه يوجد الآن أكثر من 180 مليون جائع في أفريقيا، وأكثر من مليار نسمة في العالم يعانون الفقر المدقع، 15 مليون طفل تحت سن الخامسة يموتون بسبب سوء التغذية كل عام – أعلنت منظمة الأمم المتحدة للطفولة " اليونيسيف " أن 70 مليون طفل في العالم العربي يعانون سوء التغذية، ناهيك عن آلاف الأطفال الذين يموتون يوميا بسبب شرب المياه الملوثة . ومنذ حوالى ألفي عام كان الرب يسوع قد أعلن في الكتاب العظيم عن هذه المجاعات إذ قال "وتكون مجاعات .. " (متى 24: 7) .
خلال السنوات القليلة الماضية اجتاز العالم محنا قاسية بسبب زيادة انتشار الأوبئة والأمراض المستعصية، فالإيدز هو قنبلة القرن العشرين، وسيصل ضحايا الإيدز إلى 75 مليونا عام 2010 ، ومن ناحية أخرى انتشرت الفيروسات المتعددة مثل فيروس "سى"، فيروس "سارس"، فيروس "سوبيج" الذي يعطل أجهزة الكومبيوتر، الأمراض الخبيثة والأورام، الأخطار الصحية الناجمة عن استعمال غاز الفريون، أخطار التلوث بالإشعاع الذري، التلوث السمعي، أمراض الحساسية، آثار استخدام المبيدات الزراعية والتي ظهرت في دم الأطفال، ظهور ميكروب جديد يتحدى الحرارة يستطيع أن يعيش في درجة حرارة تصل إلى 121 درجة مئوية، استخدام اليورانيوم المشع في الحروب وآثاره المدمرة في تكوين خلايا سرطانية بجسم اللإنسان، "البريون كريزو فلد جاكوب" فيروس يصيب خلايا المخ ويدمرها ويسبب مرض "الزهايمر" (فقد الذاكرة بالتدريج)، وكان الرب يسوع قد أعلن في كتابه العظيم أنه "ستكون أوبئة" (متى24: 7) .
الفساد الديني الذي استشرى في هذه الأيام لدرجة أن الناس أسسوا مذهبا جديدا لعبادة الشيطان، وبنوا معابد كثيرة لعبادة الأوثان مثل معبد الإله كريشنا في الهند، معابد بوذا المنتشرة في بلاد شرق آسيا ولاسيما في الصين واليابان والهند وسنغافورة، وهناك من يعبدون البقرة في الهند، والشمس في المكسيك، زد على ذلك الاستنساخ الذي يعتبر تعد على خليقة الله وسلطانه .
هذه كانت جولة سريعة عن ارتباط الكتاب بأحداث العالم، وقد رأينا ماسجله هذا الكتاب ليس فقط عن أحداث تمت في الماضي وأثرها المستمر في الوقت الحاضر، لكننا نرى فيه أيضا كل شئ عن المستقبل – فالله هو الذي يصنع التاريخ وليس الإنسان، وهو- تبارك إسمه وتعالى- يتمم الأحداث التي سبق وأخبرنا عنها في كتابه، ويستخدم الكل ليتمم ما قصده هو "قلب الملك في يد الرب كجداول مياه، حيثما شاء يميله" (أمثال 21: 1) . مع تحيا منتدى اعبر الينا و اعينا للخدمات الدينية المسيحية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://magdy8888.ahlamontada.net
 
الكتاب العظيم الجزء الأول
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى برنامج لما يعجز البشر اذاعة صوت الامل الدولية :: الكتاب المقدس Bible :: تأملات روحية spiritual reflections-
انتقل الى: